بعد إشتراكات الكهرباء إشتراكات المياه

المتن – يتفوّق اللبنانيون يوماً بعد يوم على أنفسهم من خلا ابتكار حلولٍ لمشاكلهم اليوميّة. مشاكلٌ لا يعاني منها سكان بلادٍ أخرى و حلولٌ، كما جرت العادة، خارجة عن إطار الدولة و تحت عباءة القطاع الخاص. فبعد مشكلة الكهرباء و الحلول المقدمة من خلال المولّدات الخاصة و الخطوط العشوائيّة حان دور المياه.